تجار الألبسة: الضرائب على الألبسة تتجاوز 57%

حذّر نقيب تجار الألبسة والأحذية، منير دية، من انهيار قطاع الألبسة والأحذية نظرا لما يواجهه من ركود منذ بداية العام الحالي، وبما سينتج عنه انهيار القطاع إذا ما استمر الوضع كما هو عليه الآن.

وقال دية إن القطاع سيشهد اغلاق العديد من المحلات في نهاية الأمر، مشيرا إلى أن هذا العام سيكون مفصليا بالنسبة للعاملين في القطاع إذا استمر الركود.

ولفت دية إلى الأثر السلبي للبيع الالكتروني على القطاع وايراداته لخزينة الدولة، داعيا لوضع حدّ أو تنظيم عمليات البيع عبر الانترنت.

وأشار دية إلى أن مستوردات القطاع تراجعت بنسبة 25%، في حين تراجعت المبيعات بنسبة 45% ، وهي نسب غير مسبوقة في تاريخ القطاع، مؤكدا على أن حجم المبيعات في بعض المناطق وصلت إلى صفر.

وقال دية إن فرض الرسوم والضرائب بشكل غير منضبط على القطاع حتى تجاوزت 57% أفقدت القطاع تنافسيته، وخاصة في موسم الصيف الذي يعتبر موسما سياحيا “مفقودا”، مشيرا الى ان القطاع تقدم بعدة مقترحات للحكومة ولكن دون أن يجد آذانا صاغية.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق