خطورة رقصة كيكي قادت مشاهير عرب إلى السجن!

امتدت حمى “رقصة كيكي” إلى العالم العربي. مشاهير وشخصيات عمومية شاركت في هذا التحدي، الذي جعل دولا عربية تسارع إلى القبض على بعضهم نظرا لخطورة هذا السلوك. فما هي هذه الدول إذن؟
تعج مواقع التواصل الاجتماعي منذ أسبوع بوسم “كيكي” المرفق غالبا بفيديوهات رقص. تحدي “كيكي” لم يقتصر على رواد “انستغرام”، وإنما انتقل إلى المشاهير والنجوم. كما انتشر على نطاق واسع في العالم الغربي والعربي، وعلى موقعي التواصل الاجتماعي “تويتر” و”فيسبوك”.
خطورة التحدي دفعت دولا عربية إلى إصدار بلاغات بخصوص سجن كل من يشارك الفيديو على صفحته، نظرا لخطورة السلوك على المشارك والآخرين من مستخدمي الطريق، إضافة إلى كونه مخالفا لقيم بعض المجتمعات وآدابها العامة.
وقد أعلنت النيابة العامة في أبو ظبي بالإمارات اليوم، 24 يوليو/ تموز، أنها أمرت بـ”ضبط وإحضار” ثلاثة من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي بعد انتشار فيديوهات تظهر مشاركتهم بتحدي “رقصة كيكي”، مشيرة إلى اأن هذا السلوك “يعتبر مخالفا لقيم” الإمارات.
وبحسب البيان، فان الموقوفين سيخضعون للتحقيق “بتهمة تعريض حياتهم وحياة الآخرين للخطر، والإخلال بالآداب العامة باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي للترويج لممارسات لا تتوافق مع قيم وتقاليد المجتمع”. ولم تُذكر أسماء المقبوض عليهم.
وأكدت النيابة العامة أن المشاركة في هذا التحدي “تشكل جريمة معاقب عليها قانونا. وتصل عقوبتها إلى الحبس والغرامة أو إحدى هاتين العقوبتين”.
وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الداخلية المصرية قد أكدت على أن تأدية تحدّي “رقصة كيكي” على الطرقات العامة يخالف قانون السير في البلد وأن عقوبة هذه الرقصة قد تؤدي إلى السجن لمدة عام، حسب ما نقلته صحيفة الأهرام المصرية.
فكرة التحدي!
تقوم فكرة التحدي على نشر فيديوهات رقص على أنغام أغنية “In my feelings” لمغني الراب الكندي “دريك”، إذ ينزل “المشارك” من السيارة أثناء سيرها ويترك الباب مفتوحا ويرقص على الطريق العام بجوار السيارة، في حين يحاول السائق توثيق ذلك من خلال تصويره لفيديو التحدي.
وكان الممثل الكوميدي “شيجي” هو أول من نشر فيديو له على “انستغرام” وهو يرقص على أنغام أغنية “كيكي… هل تحبيني؟”. هذا الفيديو الذي شاهده أكثر من 5 مليون مشاهد، دفع كثيرين إلى تقليده.
ولم تقتصر مشاركة الفيديوهات على أغنية “كيكي”، بل إن البعض اختار الرقص على أغاني عربية أو غربية يحبها.
مشاهير عرب يشاركون
“تحدي كيكي”، لم يسلم منه المشاهير الأجانب والعرب. ومن بين المشاركين الذين لاقت مقاطعهم المصورة انتشارا واسعا؛ الممثل الأمريكي، ويل سميث. وقد قام هذا الأخير بالصعود فوق “جسر بوداباست” والرقص فوقه، رغم تحذيره لمتابعيه من محاكاته بسبب خطورة الأمر. فيديو ويل سميث تجاوز عدد مشاهديه 15 مليونا.
أما في العالم العربي، فقد كان حارس مرمى المنتخب المصري، عصام حضري، والمغنية حالة ترك، بالإضافة إلى الفنانة دينا الشربيني من بين المشاركين في التحدي.

اترك تعليق