جدل سعودي بعد إعلان توظيف يشترط كشف الوجه

ضجت موقع التواصل الاجتماعي ‘تويتر’ في السعودية بإعلان توظيف لإحدى الشركات، تشترط على أي فتاة راغبة بالعمل كشف وجهها، وعدم ارتداء النقاب.

وبحسب إعلان الشركة التي تقع في مدينة الدمام (شرقي المملكة)، فإن الوظيفة المطلوبة هي ‘سكرتيرة’، ومن ضمن الشروط أن تكون المتقدمة لبقة في التعامل، وتمتاز بشخصية قيادية، وتحسن التعامل مع الحاسوب، إضافة إلى ضرورة كشف وجهها.

وعبر مغردون سعوديون عبر وسم #شركات_ترفض_النقاب عن سخطهم تجاه الإعلان، الذي يأتي -حسب قولهم- كـ’استفزاز لبيئة محافظة تلتزم غالبية النساء فيها بارتداء النقاب’.

وأوضح مغردون أن الانفتاح الذي تشهده المملكة لا يخول أي صاحب شركة حرمان شريحة واسعة من الفتيات من العمل لمجرد التزامهن بالنقاب.

ونشر ناشطون سعوديون نماذج لمواطنات تفوقن في جامعات غربية ابتعثن إليها للدراسة، بعضهن حصلن على شهادات تقدير، وبراءات اختراع، ولم يتركن النقاب.

فيما برر مغردون شرط الشركة، قائلين إنه من حق أي صاحب عمل وضع ضوابط ما دام أنها لم تخالف الشريعة الإسلامية، باعتبار أن تغطية الوجه قضية خلافية، فيما يرى علماء سعوديون أنها ثابتة وحكمها الوجوب.

ولم يصدر عن وزارة العمل السعودية أي تصريح رسمي حول القضية، التي شغلت الرأي العام السعودي خلال 24 ساعة الماضية. الوقائع

اقرأ ايضاً

اترك تعليق