الأردن يبحث إجراءات إعادة توطين 422 سوريا مع بريطانيا وألمانيا وكندا

اجتمع مدير دائرة العلاقات الدولية والمنظمات في وزارة الخارجية السفير خالد الشوابكة مع سفراء بريطانيا وألمانيا وكندا المعتمدين في المملكة لبحث إجراءات إعادة توطين 422 مواطنا سوريا كانت الحكومة سمحت بمرورهم بعد تعهد هذه الدول إعادة توطينهم في مدة أقصاها ثلاثة أشهر.

وجرى خلال الاجتماع بحث الخطوات التي يجب اتخاذها لإتمام عملية إعادة توطينهم بالتعاون مع الأمم المتحدة.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشوؤن المغتربين السفير محمد الكايد، إن الحكومة أذنت لأسباب إنسانية للأمم المتحدة تنظيم عملية مرور هؤلاء المواطنين السوريين، الذين كانوا يعملون في الدفاع المدني في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في الجنوب السوري، وفروا إلى الجولان المحتل بعد الهجوم الذي شنه الجيش السوري في تلك المناطق.

وأشار إلى التعاون الوثيق مع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين إزاء هذا الموضوع، حيث حضر ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأردن الاجتماعات التي كانت عقدتها الجهات المعنية للإعداد لمرور المواطنين السوريين عبر الأردن قبل تنفيذ العملية.

وبين أنه جرى أيضا بحث تنسيق العملية قبل بدئها مع الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيرس ومسؤولين آخرين في المنظمة الدولية التي تنظم عملية مرور المواطنين السوريين وتشرف عليهم إلى حين إعادة توطينهم. وكانت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة أصدرت بيانا أعربت فيه عن شكرها للأردن للموافقة على مرور المواطنين السوريين الـ 422 وقالت انها استقبلت هؤلاء وتتولى الاعتناء بهم إلى حين إعادة توطينهم.(بترا)

اقرأ ايضاً

اترك تعليق