شاشات عملاقة وأجواء مريحة في “سجن” الزرقاء لمتابعة كأس العالم .. فيديو

قد لا نتمكن من مقارعة دول العالم المتقدمة في حقوق الإنسان وتقديمها للموطنين، وقد لا نقارن أنفسها من النواحي المادية والبنية التحية مع تلك الدول أيضا، ما يشكل صعوبة في مقارنة النزلاء في مراكز الأصلاح ومعاملتهم في تلك السجون.

الملف بالنظر ما حدث في مركز إصلاح وتأهيل الزرقاء، على الرغم من كافة العوامل السابقة الذكر إلا أن إدارة المركز أصرت على تقديم صورة ملفتة للعالم بأسره من خلال إقامة نشاطات بالتزامن مع مونديال روسيا، إضافة إلى تركيب شاشات عرض لمتابعة مباريات المونديال على الهواء مباشرة، وفي أجواء مميزة أيضا.

الحدث لم يكن حدثاً على المستوى المحلي فقط، فقد ظهرت التقارير على شبكات التلفزة العربية مؤكدةً بأن ذلك من أهم سبل وعوامل التطور في الدول المتقدمة.

ويظهر من خلال الفيديو المرفق العقيد بلال العمري مدير مركز إسلاح وتأهيل الزرقاء ومجموعة من النزلاء في مقابلات مع الزميل محمد قدري حسن.

اترك تعليق