العكايلة يطالب حكومة الرزاز بوزارة مسؤولة عن “المخابرات” محاسبة أمام مجلس النواب

طالبت كتلة الاصلاح النيابية على لسان رئيسها الدكتور عبدالله العكايلة حكومة الدكتور عمر الرزاز باجراء تعديلات دستورية تعيد الولاية العامة للحكومة.

وقال العكايلة خلال لقاء الكتلة بالرزاز اليوم الخميس، ‘نقترح إنشاء وزارة للأمن القومي تكون مسؤولة عن المخابرات العامة تخضع للمساءلة والمحاسبة أمام مجلس النواب’.

واضاف، ان تطبيق الدستور في آلية تشكيل الحكومات وتسيير أمور الحكم مجرد حبر على ورق وهذا مؤسف، قائلا: ‘لم نجد ما يريحنا في التشكيل الوزاري، والحكومة خلت من رموز وطنية او إسلامية ذات وزن وثقل’.

وعن بيان الثقة الحكومي أكد العكايلة انه استمرار لبيانات سابقة، معربا عن أمله برؤية تطبيق عملي ومغاير لما كانت عليه الحكومات السابقة.

وقال إن البيان لم يتطرق لصفقة القرن وخطرها، مطالبا بفتح مجال التحرك الأردني في المجال الإقليمي والدولي وتعزيز التعاون مع دول مثل تركيا وقطر وماليزيا وباكستان.

واضاف، ‘نحن لا نعرف قدسا شرقية وغربية، نحن نعرف قدسا موحدة، وأي تقسيم يعني إقرار بشرعية الإحتلال ونحن نرفض ذلك’

واشار العكايلة في حديثه الى ان اللقاءات الحكومية مع النواب منذ تكليف رئيس الوزراء تعتبر لقاءات مجاملة.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق