“نقابات وجمعيات وهيئات واتحادات” يطلقون التجمع الوطني للفعاليات الاقتصادية

اتفقت نقابات وجمعيات وهيئات واتحادات ممثلة لأصحاب العمل على إطلاق “التجمع الوطني للفعاليات الاقتصادية” لغايات توحيد الجهود فيما يتعلق بالقضايا التي تهم الاقتصاد الوطني وفي مقدمتها التصدي لمشروع قانون ضريبة الدخل الجديد.

ويسعى التجمع الذي يعتبر الأول بالمملكة إلى التنسيق والتعاون مع مختلف النقابات ومؤسسات المجتمع المدني لتوحيد الجهود وتوسيع قاعدة التمثيل للوصول لحالة توافقية حول الإجراءات التي سيتم اتخاذها بالمرحلة المقبلة للتصدي لقانون الضريبة بعد المشاركة الفاعلة والنجاح القوي الذي حققه إضراب الأربعاء.

وقال نقيب تجار المواد الغذائية، خليل الحاج توفيق، الذي تم اختياره رئيساً للتجمع، إن موقف المشاركين الذين يمثلون قطاعا واسعا وشاملا من مؤسسات القطاع الخاص موحد بخصوص رفض قانون الضريبة بصيغته الحالية التي ستضيف اعباء جديدة على المواطنين ومختلف الأنشطة الاقتصادية.

وأضاف أن التجمع سيعقد اجتماعا خلال الأيام القليلة المقبلة لوضع تصور عام حول الخطوات التي سيتم التحرك بموجبها للتصدي لمشروع القانون.

وشدد الحاج توفيق على ضرورة سحب مشروع القانون الحالي للضريبة من مجلس النواب والبدء بحوار وطني شامل تشارك فيه كل فعاليات المجتمع للوصول إلى صيغة توافقية قبل إقرار أي قانون جديد للضريبة تراعي مصالح مختلف الأطراف، مؤكدا أن الحكومة مطلوب منها اليوم الاستماع لمؤسسات المجتمع بمختلف أطيافها كون مصلحة الاقتصاد الوطني فوق كل الاعتبارات.

وأكد كذلك “أن حالة التشنج التي تمارسها الحكومة ومحاولاتها فرض وجهة نظرها على الجميع بالقضايا المفصلية التي تهم الوطن لم تعد تجدي نفعا بعد حالة السخط التي انتابت الأردنيين من تصرفاتها وقراراتها المبنية على الجباية أولا ودائما ومس جيوب الطبقتين الوسطى والفقيرة في مخالفة واضحة لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني بهذا الخصوص”.

وقال الحاج توفيق إن الجميع يدرك صعوبة الظروف الاقتصادية التي تمر على المملكة، بالإضافة للضغوط السياسية التي تمارس، ما يتطلب الوقوف صفا واحدا خلف القيادة الهاشمية لتجاوز هذه التحديات والمحافظة على الإنجازات التي حققها الأردن ودعم ركائز الأمن والاستقرار التي يسندها اقتصاد قوي ومنيع معتمد على الذات.

وأضاف أن الأردن يزخر بالمؤسسات والكفاءات القادرة على تشخيص مشكلتنا الاقتصادية وطرح الأفكار والبرامج التي تساعد على تجاوزها بأقل الخسائر.

ويضم مجلس إدارة التجمع إلى جانب الحاج توفيق، رئيس نقابة أصحاب شركات التخليص ونقل البضائع ضيف الله أبو عاقولة ورئيس نقابة أصحاب محطات المحروقات ومحلات الغاز نهار السعيدات ورئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة نبيل رمان ورئيس نقابة تجار ومصدري الخضار والفواكه سعدي أبو حماد ورئيس نقابة تجار الألبسة والأقمشة والأحذية منير دية.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق