في اسكتلندا … قرية للمتشردين ومأوى لمن لا مأوى له!

في اسكتلندا، ولمساعدة الأشخاص بلا مأوى أو متشردين فى الشوارع تم إنشاء “قرية اجتماعية نموذجية” مكونة من منازل خشبية صغيرة لتوفير المأوى المناسب لهم ضمن مشروع واعد؟
مشروع “القرية الاجتماعية النموذجية” الذي سعى لمساعدة المتشردين على العيش في سكن لائق. “القرية الاجتماعية النموذجية” هو مشروع اسكتلندي يساعد المتشردين منذ عدة سنوات، بدأ أولا بتزود المتشردين بالطعام مجانا يتم تمويله من تبرعات متطوعين.
مشروع القرية لم يقتصر فقط على تقديم الطعام والشراب للمتشريدن وإنما يسعى الآن لتوفير مأوى مناسب لهم. القرية التي تقع في أدنبره بحي غرانتون وتوفر المسكن لـ20 شخصا، مكونة من منازل خشبية صغيرة جد منظمة.
يتوفر المنزل الخشبي الصغير على غرفة للنوم وغرفة للجلوس مشتركة مع مطبخ صغير وتلفاز (في وسط الصورة) ورائه الحمام. على الرغم من أن المنزل ليس فاخرا ولكنه أفضل بكثير من العيش في الشارع.
بيوت “القرية الاجتماعية النموذجية” مصنوعة من الخشب. ووفقا للساهرين على المشروع فإن الخشب الذي استخدم لإنشاء هذه المنازل من غابات مستدامة. الجدران الخارجية للمنازل يبلغ سمكها 25 سنتيمترا لحماية الساكنة من البرد القارس خلال فصل الشتاء.
مساحة غرفة النوم ليست كبيرة ولكنها كافية ومريحة. ورغم ذلك فإن هذه المنازل يتم توفيرها للمشردين فقط لفترة مؤقتة.
لا يسمح لأحد بالعيش هنا لأكثر من 18 شهرا. فمنازل مشروع “القرية الاجتماعية النموذجية” ليست لإقامة دائمة أساسا، ولكنها لمدة مؤقتة تتراوح بين 12 و18 شهرا. خلال هذه المدة يساعد الساهرون على المشروع الساكنة على استعادة حياتهم العادية من جديد.
القائمون على مشروع “القرية الاجتماعية النموذجية” يُعلَّمون المتشردين مهارات مهمة ويساعدونهم في العثور على عمل. فبعد 18 شهر ينبغي عليهم الانتقال إلى شققهم الخاصة.
يوش ليتل-دجون، أحد مؤسسي مشروع “القرية الاجتماعية النموذجية”، يريد القضاء على التشرد. وربما يمكن لهذا المشروع أيضا أن يكون بمثابة نموذج لمناطق أخرى في اسكتلندا أو العالم، ولما لا!

اترك تعليق