“حبة ذكية” تكشف الحالات الخطيرة وتنقذ حياتك!

طور علماء حبة ذكية تحوي بكتيريا معدلة وراثيا مصممة لاكتشاف أمراض المعدة التي قد تهدد الحياة مثل النزيف الداخلي.

وقام معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بابتكار الحبة الجديدة، حيث حول العلماء الاستجابات البكتيرية الموجودة داخل كبسولة إلكترونية، إلى إشارات لاسلكية يمكن قراءتها على تطبيق الهاتف الذكي.

وتمر الحبة (قياسها 1.5 بوصة) بمرحلة الاختبار في الوقت الحالي، حيث يستخدمها العلماء لتتبع صحة المعدة لدى الخنازير. ومع ذلك، فمن المتوقع استخدام الحبة التي تسلط الضوء على الالتهاب الناجم عن حالات تشمل النزيف الداخلي أو الإنتان، للاستهلاك البشري.

وتستخدم الحبة جهاز ترانزستور ضوئي يقيس الضوء الذي تنتجه الخلايا البكتيرية المضيئة داخل الكبسولة. ويتم إرسال تفاعل البكتيريا مع الحالات المرضية داخل المعدة، إلى معالج دقيق يقوم بنقل إشارة لاسلكية إلى جهاز كمبيوتر قريب.

وبهذا الصدد، قال تيموثي لو، في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا: “من خلال الجمع بين أجهزة الاستشعار البيولوجية الهندسية والأجهزة الإلكترونية اللاسلكية منخفضة الطاقة، يمكننا اكتشاف الإشارات البيولوجية في الجسم وفي الوقت الفعلي تقريبا، ما يتيح قدرات تشخيصية جديدة لتطبيقات صحة الإنسان”.

اترك تعليق