الإعلامية الجزائرية خديجة بن قنة تنفي شائعات تخلي قناة الجزيرة عن خدماتها

ردت الإعلامية الجزائرية والمذيعة بقناة “الجزيرة” خديجة بن قنة على المزاعم والادعاءات التي تروج لها دول المقاطعة وجيوشهم الإلكترونية عن قرب تخلي القناة عنها في أعقاب تولي أحمد السقطري اليافعي إدارة شبكة قنوات الجزيرة خلفا للأردني ياسر أبو هلالة.

وقالت “بن قنة” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” ردا على حساب باللغة الفرنسية أشار للإشاعة ذاتها: “تلك أمانيهم.. وبالجزائري الفصيح “هنا يموت قاسي”.
يشار إلى المثل الجزائري “هنا يموت قاسي” يدل على العناد، ويأتي بمعنى أننا سنبقى حتى الموت أو أشياء من هذا القبيل.

وكانت صحيفة “رأي اليوم” المقربة من الإمارات قد زعمت نقلا عن ما وصفتها بالمصادر “ان هناك توجها بإحالة نسبة لا بأس بها من نجوم ونجمات “الجزيرة” الذين عاصروا المحطة منذ انطلاقتها قبل 22 عاما، الى “التقاعد”، واكرامهم بتعويضات مغرية، في اطار خطة تجديد ترمي الى ضخ دماء شابة جديدة في شرايين المحطة التي أصيبت بحالة من التصلب”، بحسب وصفها.

اترك تعليق