انتقادلات حادة لـ غوارديولا لتعليقه “دي بروين أحق من صلاح بجائزة أفضل لاعب!”

واجه المدرب الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنكليزي لكرة القدم، اتهامات بـ “عدم الروح الرياضية”، بعدما أصر أن نجم فريقه، البلجيكي كيفين دي بروين، كان الأحق بالفوز بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي، و ليس الدولي المصري و لاعب ليفربول محمدج صلاح، في الوقت الذي كان اللاعب البلجيكي نفسه قدر صرح مؤخراً أن صلاح هو الأجدر بالفوز بالجائزة، وأعلن أنه صوت لصالحه!.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن دي بروين سجل هدفه الثاني عشر هذا الموسم مع مانشستر سيتي أمس الأحد في مباراة الفريق أمام سوانزي قبل الإعلان عن فوز اللاعب الدولي المصري محمد صلاح بلقب أفضل لاعب بالدوري الإنكليزي للموسم الجاري.

وسجل صلاح مع ليفربول عدد أهداف أكبر هذا الموسم من تلك التي سجلها النجم البلجيكي، ولكن غوارديولا يرى أنه لاعب فريقه يمتع بتأثير أكبر في المباريات ولا يمكن مقارنته مع غيره.

وقال غوارديولا: “أعرف رأيي حول هذه الجوائز، من وجهة نظري، عندما تقوم بتحليل 10 أشهر لن تجد لاعبا أفضل منه (دي بروين) فيما يتعلق بالاستمرارية”.

وأضاف: “ربما فيما يتعلق بالأرقام هناك لاعبين أفضل منه، ولكن لا يوجد لاعب أفضل منه هذا الموسم، بالنسبة لي هو الأفضل”.

واستطرد غواريولا قائلا: “أشعر بأنه الأحق بها ولكن خلال الصيف سيكون متواجدا ببيته كبطل”.

وأكد غوارديولا أنه ليس لديه مشكلة إذا قام الاتحاد الإنكليزي بمعاقبة مانشستر سيتي على خلفية اقتحام جماهيره لملعب مباراة أمس.

ويواجه مانستر سيتي شبح التعرض لعقوبات على خلفية اقتحام جماهيره لملعب الاتحاد (معقل الفريق) بعد انتهاء مباراته مع سوانزي والتي فاز بها بخماسية نظيفة. (وكالات).

اقرأ ايضاً

اترك تعليق