الطائرات الورقية الفلسطينية “النارية” تشعل حرائق بالمستوطنات الاسرائيلية

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، السبت، إن فرق الإطفاء تعاملت سلسلة حرائق اندلعت في المستوطنات المتاخمة لحدود قطاع غزة، قائلة إن الحرائق ناجمة عن طائرات ورقية أطلقها فلسطينيون بعد تحمليها بزجاجات حارقة.

وذكرت صحيفة “يديعوت آحرونوت” إن النيران اشتعلت في مستودع السبت، بعدما سقطت عليه طائرة ورقية مرفقة بزجاجة حارقة، وقالت الصحيفة إن فلسطينيين أطلقوا الطائرة من حدود غزة.

وأشارت إلى أن فرق الإطفاء استطاعت السيطرة على الحريق، مضيفة أنه لم تقع إصابات لكن الخسائر المادية كانت جسيمة.

وكان ناشطون فلسطينيون دعوا إلى استخدام الطائرات الورقية على نطاق واسع، أمس، في الجمعة الرابعة من “مسيرة العودة الكبرى”، في أحدث وسيلة للاحتجاج ضد إسرائيل.

وكانت اليوم داميا إذ قتل فيه 4 فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي بينهم طفل، فيما أصيب مئات آخرون.

وفي اليوم ذاته، شب حريق كبير في منطقة “كيسوفيم” المتاخمة للحدود مع غزة، ولم تتمكن طواقم الإطفاء من السيطرة عليه حتى اليوم التالي.

وفي حادث مماثل، سببت طائرة ورقية تحمل مواد مشتعلة بحريق في مزرعة للحيوانات في المجلس الإقليمي “أشكول”.

وخلال الأيام الماضي، اندلعت حرائق عديدة في الحقول الإسرائيلية المحاذية للحدود مع قطاع غزة، نتيجة إلقاء طائرات ورقية محملة بالزجاجات الحارقة، ما ألحق خسائر فادحة بها.

اترك تعليق