مشاركة قطرية في درع الخليج بدعوى سعودية وبهدف تعزيز أواصر الأخوة

أعلنت وزارة الدفاع القطرية عن عودة قواتها المسلحة بعد المشاركة في تمرين درع الخليج المشترك 1، والذي أقيم في المملكة العربية السعودية، وكشفت عن أن رئيس أركان القوات المسلحة القطرية، شهد اليوم الختامي للتدريب بدعوة من رئيس هيئة الأركان السعودية، وفقا لبيانين نشرتهما الوزارة عبر صفحتها الرسمية على موقع تويتر، الأربعاء.

وقالت الوزارة في بيانها الأول “شارك الفريق ركن (طيار) غانم بن شاهين الغانم، رئيس أركان القوات المسلحة القطرية بحضور فعاليات اليوم الختامي لتمرين درع الخليج المشترك رقم (1) والذي انعقد في المملكة العربية السعودية يوم الإثنين 16 إبريل 2018، وذلك تلبية لدعوة تلقاها من نظيره الفريق أول ركن (طيار) فياض بن حامد الرويلي رئيس هيئة الأركان العامة بالمملكة العربية السعودية”.

وكشفت الدفاع القطرية في بيانها، عن أن عددا من ضباط القوات المسلحة القطرية شارك في “مختلف خلايا التمرين”، مثل تمرين مراكز القيادة والتمرين الميداني وتمرين اليوم الختامي، الذي “تم فيه تنفيذ حرب نظامية وغير نظامية بالذخيرة الحية بالإضافة إلى طابور العرض العسكري، شاركت فيها قوات برية وبحرية وجوية من 25 دولة منها دولة قطر”، حسبما ذكر البيان.

أما البيان الثاني، فأعلنت فيه الدوحة عن وصول قواتها المسلحة التي شاركت في “درع الخليج 1” إلى قاعدة العديد الجوية، مشيرة إلى أن الهدف من المشاركة كان “تعزيز أواصر الأخوة وتبادل الخبرات والمشاركة في كل ما من شأنه المحافظة على أمن واستقرار دول مجلس التعاون والمنطقة العربية الإسلامية”، حسب بيان وزارة الدفاع.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق