هل فكرت يوما من أين جاءت العملات النقدية بأسمائها؟ …. اليك الجواب

من دولة إلى أخرى تتغير العملات كما تتغير الثقافات واللغة التي تعتمد فيها، لكن هل فكرت يوما في مصدر الأسماء التي اكتسبتها تلك العملات؟

فقد كشف معجم “أوكسفورد” مؤخرا عبر مدونة “OxfordWords” عن جذور التسميات التي تحملها أكثر العملات شهرة عبر العالم.

فبداية بالدولار وهو أشهر عملة على الإطلاق حيث يتم اعتمادها في كل من الولايات المتحدة وأستراليا وكندا وفيجي ونيوزيلندا وسنغفورة وغيرها، فتعود تسميته إلى كلمة (joachimsthal) الألمانية أو الفلمنكية التي كانت تشير إلى “وادي يواكيم”، حيث تم استخراج الفضة التي صنعت منها العملات المسكوكة، وكانت العملات تحمل اسم الوادي وتم اختصار الاسم إلى ” thaler” التي تحولت فيما بعد إلى “دولار”.

أما البيسو وهي عملة يتداولها ثماني دول أمريكية إضافة إلى الفلبين وهي كلمة تعود إلى اللغة الإسبانية وتعني “الوزن”.

وتعود تسمية الليرة التي تعتمدها إيطاليا وتركيا إلى الكلمة اللاتينية ” libra” والتي تعني “جنيه”.

وقبل أن تعتمد اليورو كانت ألمانيا تعتمد عملة المارك والتي أخذت اسمها من وحدة لقياس الوزن.

وتعتمد كل من إيران وعمان وقطر والسعودية واليمن في تعاملاتها المالية على الريال الذي أخذ اسمع من كلمة ” regalis” والتي تعني كلمة “الملكية” (royal)، كما كانت اسبانيا تعتمد الريال قبل ان تتحول إلى اليورو.

وأخذت عملة الراند التي تعتمد في جنوب إفريقيا من التسمية الهولندية لمدينة ” Witwatersrand” في جنوب افريقيا وهي منطقة غنية بالذهب.

ويجتمع اليوان الصيني والين الياباني والوون الكوري في معنى التسمية المستمدة من أحد الرموز الصينية والتي تشير إلى “الجولة” أو “عملة مستديرة”.

وتستخدم العديد من الدول الاسكندنافية مثل السويد والنرويج والدنمارك وآيسلندا عملة الكرونة التي استمد اسمها من كلمة لاتينية تعني التاج.

وتعتمد دول مثل الأردن والجزائر وصربيا والكويت عملة الدينار وهي اقتطاع من الكلمة اللاتينية “denarius” والتي تعني العملة الفضية التي استعملتها روما القديمة.

ويعود أصل تسمية الروبية إلى كلمة سنسكريتية تعني الفضة. وهي تستعمل في كل من الهند وباكستان وإندونيسيا.

واشتق اسم الجنيه الاسترليني من الكلمة اللاتينية “poundus” والتي تعني الوزن. كما أن مصر وجنوب السودان والسودان يعتمدون عملات تحمل اسم “جنيه”.

وتمت تسمية العملة الروسية الروبل بهذا للاسم نسبة إلى وحدة لوزن الفضة.

أما عملة زلوتي فهي مشتقة من كلمة بولندية تعني “ذهبي اللون”.

ويأتي الفورنت الهنغاري من كلمة “fiorino” الإيطالية، وهي تعني عملة ذهبية.

وعندما كانت العملات النقدية تصنع من المعادن الثقيلة، كان اللصوص يقصون أجزاء صغيرة من المعدن لصناعة عملات جديدة، ولمجابهة هذا الأمر بدأت الدول تسك عملات نقدية بحواف خشنة. وكلمة “رنجيت” الماليزية تعني عملية سك الحواف الخشنة للعملة.

المصدر: “ذي انديبندنت”

اترك تعليق