قتلى وجرحى في قصف إسرائيلي “غالبا” لقوات إيرانية في حلب

قال ناشطون سوريون: إن قتلى وجرحى بينهم ضباط إيرانيون، سقطوا في الانفجار الذي هز قاعدة لميليشيات طهران في جبل عزان بريف حلب الجنوبي، شمالي سوريا.

من جهته، وبحسب «رويترز»، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان: إن دوي انفجار هائل سُمع بمنطقة تسيطر عليها قوات موالية للاسد.

ووفقا لـ«شبكة شام»، استهدف جبل عزان من قبل طيران مجهول سمع صداه في أجواء المنطقة بعد الانفجارات مباشرة، فيما قال آخرون إنها طائرة إسرائيلية.

وتدعم الميليشيات الإيرانية نظام الأسد منذ اندلاع الاحتجاجات ضده قبل أكثر من 7 سنوات.

وكانت قوات إيرانية في مطار التيفور العسكري في حمص، تعرضت منذ أيام إلى ضربة جوية، قال مسؤولون إمريكيون: إنها إسرائيلية.

وتأتي هذه الانفجارات بعد ساعات من تعرض مواقع للأسلحة الكيماوية في سوريا لضربات صاروخية شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ردا على هجوم كيماوي لجيش الأسد في دوما أودى بحياة عشرات المدنيين معظمهم من الأطفال.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق