التوتر في المنطقة لا يمنع أبناء‭ ‬الرئيس السوري بشار الأسد من قضاء عطلتهم في شبه جزيرة القرم

نقلت وكالة الإعلام الروسية عن نائب في البرلمان الروسي قوله الأحد إن أبناء‭ ‬الرئيس السوري بشار الأسد زاروا معسكرا للعطلات في شبه جزيرة القرم العام الماضي.

والتقى الأسد مع مجموعة من النواب الروس في دمشق الأحد في أعقاب الضربات الجوية التي وجهها الغرب لأهداف سورية بعد مزاعم عن هجوم بالغاز السام.

وقال ديمتري سابلين عضو مجلس النواب الروسي للوكالة إن الأسد أبلغهم بأن أطفاله زاروا العام الماضي معسكر آرتك للعطلات في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014 مما دفع الولايات المتحدة ودولا أوروبية لفرض عقوبات على موسكو.

ونقل سابلين عن الأسد قوله “أطفالي كانوا في آرتك العام الماضي. وبعد الجولة بدأوا في فهم روسيا بشكل أفضل”.

وللأسد ابنان وابنة واحدة وهم من مواليد الفترة بين عامي 2004 و 2011 . ووفقا لتقارير نشرتها وسائل إعلام روسية قال سفير سوريا لدى موسكو العام الماضي إن أبناء الأسد بدأوا في تعلم اللغة الروسية.

اترك تعليق