دول عربية تسعى لشراء روبوتات حرب قاتلة

تشعر مجموعات من العلماء من نحو 30 دولة، بالخوف من صناعة روبوتات قاتلة خلال الفترة المقبلة.
ووفقا لما نشرته صحيفة “الغارديان”، تسعى شركة “هانهوا سيستمز” للصناعات الدفاعية، لإنتاج روبوتات قتالية متكاملة.
وقال توبي والش، منظم حملة للتنديد ومقاطعة شركة هانهوا: ” هناك الكثير من الأشياء الرائعة التي يمكن القيام بها باستخدام الذكاء الاصطناعي لإنقاذ الأرواح حتى في المجال العسكري، ولكن الإعلان بشكل صريح أن الهدف هو تطوير أسلحة مستقلة ذاتيا يثير الكثير من القلق والخوف”.
ودعت أكثر من 20 دولة إلى فرض حظر كامل على الروبوتات القاتلة، حيث يثير استخدام الذكاء الاصطناعي في الجيوش حول العالم مخاوف من وضع مشابه لفيلم The Terminator.

وتعد شركة “هانهوا” من أكبر مصنعي الأسلحة في كوريا الجنوبية، وتقوم بتصنيع الذخائر العنقودية المحظورة في 120 دولة.

وتقوم الشركة بتصنيع روبوت قتالي قادر على اكتشاف الأهداف على بعد يصل إلى ثلاثة كيلومترات، كما زعمت الصحيفة أنه من ضمن زبائن الشركة الساعين لشراء الروبوت الذي تمت تجربته على الحدود مع كوريا الشمالية، دول عربية على من بينها الإمارات وقطر.

اترك تعليق