دعوى ضد سجاني عهد التميمي بالتحرش والتهديد

قالت صحيفة “الجيروزليم بوست” الإسرائيلية إن الفتاة الفلسطينية، عهد التميمي، تعرضت لتحرش جنسي وتهديدات أثناء استجوابها، حسب ما ذكرته محاميتها في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وأضافت الصحيفة أن غابي لاسكي، محامية الفتاة التي باتت أيقونة فلسطينية جديدة، تقدمت بشكوى رسمية للمدعي العام، جاء فيها أن التميمي تعرضت لـ”سلوك غير لائق” خلال استجوابها.

وأكدت المحامية أن “أحد مستجوبيها (عهد) قال لها إن عينيها يشبهان عيني الملاك”، وهو ما يعتبر تحرش لفظي صريح، لاسيما أنه تزامن مع ضغوط مارسها المحققون خلال استجوابها.

وحسب المحامية، فإن المحقق هدد عهد “بالقبض على أفراد آخرين من عائلتها إذا لم تتعاون معهم”.

وكانت محكمة عسكرية إسرائيلية أصدرت حكما بحق الفتاة بالسجن 8 أشهر لصفعها وركلها جنديين إسرائيليين، وذلك بعد التوصل لاتفاق مع المحكمة.

كما قضت محكمة الاحتلال بسجن الفتاة 8 أشهر أخرى مع وقف التنفيذ، والسجن الفعلي لوالدتها ناريمان 8 أشهر، بتهمة تصوير واقعة صفع وركل عهد للجنديين، ونقل الواقعة مباشرة على موقع فيسبوك لتسجل انتشار واسعا.

وخلال المحاكمة، قالت عهد إنه “لا توجد عدالة تحت الاحتلال، ونحن في محكمة غير قانونية”.

وأصبحت الفتاة (17 عاما) بطلة في أعين الفلسطينيين بعد الواقعة التي حدثت في 15 ديسمبر الماضي، أمام منزلها في قرية النبي صالح بالضفة الغربية المحتلة، وهي تركل وتصفع جنديين خارج منزلها.

اترك تعليق