الرئاسة الفلسطينية تحمل حماس مسؤولية التفجير

حملت الرئاسة الفلسطينية، حركة “حماس” المسؤولية عن الاستهداف الجبان لموكب رئيس الوزراء في غزة، وفق ما نشرت وكالة الانباء الفلسطينية وفا في خبر عاجل لها.

وقالت وكالة معا الاخبارية ان موكب رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور رامي الحمدلله واللواء ماجد فرج رئيس المخابرات العامة تعرض لتفجير بعد وصلوهم إلى قطاع غزة.

وأشارت الى أنه تم استهداف الموكب بثلاث سيارات مفخخة ، حيث شرعوا بإطلاق النار باتجاه الموكب واشتبكوا مع الحراس، ما أدى إلى إصابة 7 أشخاص.

يشار الى أن رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله يزور قطاع غزة لافتتاح محطة معالجة المياه العادمة شمالي القطاع.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق