لصان يدخلا المنزل ،الام تتابع على الفيديو والوطفل اختبىء في الخزانة..والنتيجة!

وقالت شرطة ولاية فلوريدا إن امرأة، لم يُكشف عن اسمها، شاهدت مباشرةً على هاتفها المتصل بكاميرات مراقبة داخل منزلها، شابين يقتحمان منزلها، وفق ما ذكرت صحيفة الاندبيندنت البريطانية.

بعد أن وصل الشابان في سيارة في 21 من شهر يناير/كانون الثاني 2018، تمكن الابن الصغير من رؤيتهما من خلال ثقب الباب الأمامي، وعندما طرقا الباب، لم يجب.

تحول اللصان، اللذين يُعتقد أنهما من ذوي البشرة السمراء وتتراوح أعمارهما بين 16 و19 عاماً ويرتديان ملابس سوداء، نحو الجزء الخلفي من المنزل وحطما الباب الزجاجي للدخول.

وقالت شرطة مدينة بيمبروك باينز، إن الصبي سارع إلى الطابق العلوي وأغلق على نفسه داخل خزانة الملابس في غرفة النوم الرئيسية حيث اتصل بالشرطة.

وذكرت الشرطة أن والدته حاولت الاتصال به ولكنه كان يتحدث عبر الهاتف مع فريق النجدة.

وعلى الرغم من وصول الضباط خلال دقيقتين من إخبارهم، كان اللصان قد هربا بالفعل. لم يصب الصبي بأي أذى، على الرغم من أن المهاجميْن اقتحما غرفة النوم الرئيسية.

وقد طلبت الشرطة المساعدة للتعرف عليهما.

اترك تعليق