الخارجية هذا سبب عدم حضور جلسات عصابة (علي بابا) في القاهرة

أكدت وزارة الخارجية أن عدم حضور موظفي السفارة في القاهرة لتحقيقات النيابة المصرية بقضية عصابة “علي بابا” الأردنية، جاء احتراما للقضاء والشأن المصري الداخلي.

وقال مصدر مسؤول في الوزارة، إن الأردن يرفض تدخل بعثات الدول الدبلوماسية بالقضاء الأردني، وهو يحترم الأمر ذاته في الدول الأخرى.

وأضاف المصدر أن الأردن لا يتخلى عن رعاياه في الخارج، مشيرا إلى أن الخارجية تنتظر انتهاء التحقيقات لبحث سبل التدخل بالحادثة وإجراء اللازم حسب الأعراف الدبلوماسية المتبعة.

وكانت قوات الأمن بمديرية أمن القاهرة ألقت القبض على أفراد العصابة التي أشتهرت باسم “علي بابا”، بعد ان تمت مراقبتهم لمدة 21 يوما ومعرفة أماكن إخفائهم المسروقات وطريقة سرقتها، حيث تم اقتحام الشقة المعدة لذلك في مدينة العبور، وعثرت على مسروقات تزيد عن 140 مليون جنيه مصري (5 ملاين و630 الف دينار اردني تقريبا) .

وتوزعت المسروقات بين نحو 100 مليون جنيه نقود من مختلف العملات، ومجوهرات والماس قدرت قيمتها بـ 40 مليون جينه، بالإضافة الى مركبات مسروقة او مركبات اشتريت بواسطة الأموال المسروقة.

كما ضبط بحوزتهم 21 كليو جرام من المشغولات والسبائك والعملات الذهبية والماس متنوعة الأشكال والأحجام، والتي تقدر بحوالي 40 مليون جنيه. خبرني

اقرأ ايضاً

اترك تعليق