الملك: لا يمكن تقبل أي أخطاء بشأن القدس لأنها حرم لكل المسلمين

أكد جلالة الملك عبد الله الثاني اليوم الأربعاء، أن حل موضوع القدس يجب أن يكون وفقاً للمفاوضات.
وأضاف جلالته خلال مؤتمر صحافي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة اليوم، أن إنكار الحق الإسلامي والمسيحي في القدس سيعزز العنف.
وأشار جلالته إلى أن “الأردن سيحترم كل تعهداته بشأن حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشرقية”.
وقال إن “حل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين سيعزز الاستقرار في المنطقة”.
بدوره قال أردوغان حول ذات القضية أنه “لا يمكن تقبل أي أخطاء بشأن وضع القدس لأنها حرم لكل المسلمين في كل أنحاء العالم”.
وأضاف أن “القدس تخضع لقرارات الأمم المتحدة التي تنص على الحفاظ على وضعها القائم دون تغيير”. الغد

اقرأ ايضاً

اترك تعليق