تقرير: بريطانيا تتصدر دول غرب أوروبا في معدلات السمنة

قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في تقرير أصدرته اليوم الإثنين، إن بريطانيا هي أكثر دولة تعاني من معدلات مرتفعة للسمنة غربي أوروبا، حسب ما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”.

وأشار التقرير إلى أن “معدلات السمنة تضاعفت على مدار العشرين عامًا الماضية”، مشيرة إلى أن “نحو 63% من البريطانيين البالغين يعانون من زيادة الوزن”.

ورغم ذلك، لفت التقرير إلى أن “صحة البريطانيين العامة ومتوسط أعمارهم لا يزالان عند مستويات مقبولة، وساعد على ذلك تراجع عدد المدخنين ونسبة تناول المشروبات الكحولية”.

وتصنف منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بريطانيا من بين 5 دول تعاني من ارتفاع قياسي في معدل السمنة منذ أوائل تسعينيات القرن العشرين.

وأشاد التقرير بـ”الحملات التي شهدتها بريطانيا في الفترة الأخيرة، والتي تضمن حظر بيع قوالب الشكولاتة الكبيرة في منافذ المستشفيات، وفرض ضريبة على المأكولات والمشروبات المحلاة بالسكر”.

لكن المنظمة ترى أنه “يتعين بذل المزيد من الجهود لمكافحة السمنة”.

 

اترك تعليق