فكروا قبل أن توشموا.. يفتح جسدك للسرطان

حذرت دراسة فرنسية ألمانية مشتركة، بشكل شديد اللهجة، من الإقبال على “الوشم” في محاولة لمتابعة أحدث الصيحات والتشبه بالمشاهير.

وأكدت صحيفة “صن” البريطانية، نقلا عن دراسة لهيئة الإشعاع الأوروبية، أن الوشم يفتح الباب بسهولة للإصابة بالسرطان لأن المواد الكيميائية في حبر الوشم تدخل في مجرى الدم وتتراكم في الغدد الليمفاوية مما يعوق قدرتها على مكافحة العدوى.

وأوضحت الدراسة أن جسيمات الألوان تحتوي على جزيئات صغيرة من المعادن الثقيلة مثل النيكل والكروم والمنجنيز والكوبالت، بالإضافة إلى شوائب سامة أخرى.

وأضافت أن أكثر الألوان المستخدمة خطورة هو اللون الأبيض، وثاني أكسيد التيتانيوم هو مادة كيميائية تستخدم عادة لتكوين الحبر الأبيض، ومن المعروف أنه يزيد من خطر الإصابة بالسرطان، كما أنه يسبب الحكة، وتهيج الجلد، وتأخر الشفاء.

وأشارت الدراسة إلي أنه عندما يريد شخص ما الحصول على وشم، فإنه غالبا ما يكون حذرا جدا في اختيار الإبر المعقمة لكن لا يفحص أحد التركيب الكيميائي للألوان، وهذا ما تحذر منه نتائج هذه الدراسة.

وفحص العلماء هذه الجسيمات الصغيرة، ووجدوا أدلة قوية تكشف أن حبر الوشم يتحرك داخل الجسم قبل أن يستقر على الجلد، أي أنه يتم نقله في مجرى الدم، وتم العثور على هذه الجسيمات بالفعل في العقد اللمفاوية، والتي تقع في الرقبة والإبط والفخذ.. وذكروا أن الأدلة البصرية تصبح واضحة للغاية حيث تتلون الغدد الليمفاوية بلون الوشم.

اترك تعليق