الجيش السوري يشتبك مع المعارضة بالقرب من الحدود السورية مع الأردن

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن اشتباكات عنيفة اندلعت اليوم الأربعاء بين الجيش السوري وحلفائه من جهة وفصائل معارضة مسلحة من جهة أخرى، بالقرب من الحدود السورية مع الأردن.

وأوضح المرصد أن الاشتباكات اندلعت بين الجانبين على محاور في البادية السورية بريف دمشق الجنوبي الشرقي، حيث تتركز الاشتباكات بالقرب من الحدود السورية– الأردنية ضمن محاولات مستمرة من قبل قوات النظام لتقليص نطاق سيطرة الفصائل والتقدم على حسابها، تمهيداً لإنهاء تواجدها في المنطقة، وفق المرصد.

وأضاف أن الاشتباكات العنيفة تترافق مع قصف متصاعد من قبل قوات النظام على مناطق سيطرة الفصائل، واستهداف على محاور القتال بين الطرفين، مشيرا إلى ورود معلومات حول خسائر بشرية في صفوفهما.

وقال المرصد إن قوات النظام حققت تقدماً على نحو 5 مخافر حدودية ونقاط أخرى كانت الفصائل تحكم سيطرتها عليها.

وأشار إلى ان قوات النظام تمكنت من تحقيق تقدم مهم مطلع الشهر الجاري أنهى وجود الفصائل على الحدود السورية– الأردنية داخل الحدود الإدارية في محافظة السويداء، ومع هذا التقدم فإن الفصائل لم يتبقَّ لها من منافذ خارجية، في شرق وجنوب شرق سوريا، سوى شريط حدودي على حدود ريف دمشق الجنوبي الشرقي مع الأردن، بالإضافة لشريط حدودي مع العراق، ممتد على محافظتي ريف دمشق وحمص، والتي تضم معبر حدودياً وهو معبر التنف. – وكالات

اقرأ ايضاً

اترك تعليق