السلطات الأردنية ترفض مغادرة رجل الأمن الإسرائيلي مُطلق النار على أردنيين

قالت مصادر أمنية ودبلوماسية أن الاردن رفض مغادرة رجل الأمن الإسرائيلي مُطلق النار على أردنيين اثنين في حادثة وقعت مساء الأحد داخل السفارة الإسرائيلية في عمّان وأدت إلى وفاتهما، بحسب.
وأكدت المصادر في حديث لـ “هلا أخبار” أن الأردن يؤكد على رفض مغادرة رجل الأمن حتى التوصل الى مسألة التحقيق في الحادثة وانهاء النظر بها من جوانبها كافة.
واشارت المصادر إلى أن الأردن يراعي الاحكام الدولية والاتفاقيات والاعراف الدبلوماسية، وفي نفس الوقت يرغب بالتحقيق في الحادثة برغم ما اعلنته إسرائيل عن تمتعه بالحماية الدبلوماسية.

والمحت المصادر في حال رفضت اسرائيل التجاوب مع رغبة الأردن بالتحقيق فإنه يتوقع “اتخاذ اجراء دبلوماسي”.
ولم تخف المصادر في حديثها انتباه الأردن لمسألة الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالدبلوماسيين “نعلم أن الدبلوماسيين تنطبق عليهم الحصانة في الأردن، كما ينطبق على دبلوماسيينا في الخارج”.
وأشارت إلى أنه في مثل هذه الحالات “إما أن توافق الدولة صاحبة العلاقة على التحقيق وربما المحاكمة على أن يتم اطلاعها على النتائج ويُعين له محامٍ أو لا توافق على هذه الاجراءات”.

وبرغم أن الإتصالات جارية بين الاردن وإسرائيل حول هذه الحادثة وأبعادها القانونية، إلا أن المصادر ختمت حديثها بالتلميح مجدداً أنه في حال لم يتم التوصل الصيغة التي ينبغي فإنه “سيتخذ اجراء” قائلةً “الخيارات الدبلوماسية والقانونية مفتوحة”. هلا اخبار

اقرأ ايضاً

اترك تعليق