لافروف: موسكو لا تدعم الأسد لكنها تحاول تجنب سيناريو العراق في سوريا

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الخميس، إن موسكو لا تدعم رئيس النظام السوري بشار الأسد، إلا أنها تحاول تجنب تكرار السيناريو العراقي في سورية.
ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية الرسمية عن لافروف قوله: “نحن لا ندعم الأسد، بل نلتزم بقرار مجلس الأمن الدولي، الذي ينص على أن الشعب السوري هو من يقرر مصير سورية ورئيسها”.

وفي محاضرة ألقاها في مقر “صندوق كوربر” في برلين، اعتبر لافروف أن “الشعب السوري وحده هو من يحق له تقرير مصير سورية”.
ومنذ منتصف مارس/آذار 2011، تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من 44 عامًا من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة.

غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات؛ ما دفع سورية إلى دوامة من العنف، ومعارك دموية بين القوات النظام والمعارضة، لا تزال مستمرة حتى اليوم. (الأناضول)

اقرأ ايضاً

اترك تعليق