إذا وصلتك هذه الرسالة.. لا تفتحها

بات الاحتيال الالكتروني يتصدر قائمة الجرائم في العالم، في ضوء التقدم المذهل في التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي.

ومن سرقة البريد، الالكتروني والحسابات على مواقع التوصل بغية الابتزاز مرورا بعالم الهواتف النقالة، وليس نهاية سرقة الحسابات المصرفية.

ففي عملية غريبة ومثيرة للدهشة تمكن محتالون في بريطانيا من سرقة أموال سيدة، عبر رسالة نصية لهاتفها.

وقالت صحيفة “الميرور”، الأربعاء، إن امرأة حامل، كانت تتوفر مؤخرا على 71 ألف جنيه إسترليني في حسابها المصرفي، تعرضت لعملية نصب “متطورة”.

ورفض بنكها الشكاوى التي تقدمت بها المرأة، من أجل استرجاع أموالها، على اعتبار أن “الخطأ ليس خطؤهم”، حسب ما أضافت الصحيفة البريطانية.

ويقوم المحتالون بإرسال رسالة نصية لزبناء البنوك يقول عليها الخبراء إنه لا يمكن التفريق بينها وبين الأصلية، حيث تبدو وكأنها مرسلة من البنك.

وتقول الرسالة “إن حسابك يشهد نشاطا غير عاديا حيث جرى استخدام بطاقتك في أحد المتاجر”، وهو الأمر الذي يثير نوعا من القلق في نفوس الأشخاص. وبعدها تطلب منك الرسالة الاتصال برقم “منع الاحتيال”.

وبعد الاتصال، تستمر المكالمة لمدة 30 دقيقة مع أحد المحتالين، ومباشرة بعد انتهاء المكالمة تجد أنه جرى استخراج كل الأموال من حسابك.، سكاي نيوز

اقرأ ايضاً

اترك تعليق