العالم يحتفل اليوم بساعة الأرض

تستعد العديد من دول العالم للمشاركة في حملة “ساعة الأرض”، التي تعتبر أكبر فعالية مناخية في العالم، عبر إطفاء المصابيح لساعة واحدة مساء اليوم السبت بهدف لفت الأنظار للتغير المناخي في العالم، وتنوير الأجيال القادمة بخطورة هذه التغيرات.
وتنظم فعالية “ساعة الأرض” في مارس/آذار من كل عام، وكانت انطلقت في مدينة سيدني الأسترالية عام 2007 بتنظيم من الصندوق العالمي للطبيعة.
وشاركت في ساعة الأرض العام الماضي 178 دولة حول العالم، وهي أضخم حركة عالمية بيئية تهدف إلى التصدي لتغير المناخ.
وتتمثل الفعالية في إطفاء المصابيح لمدة ساعة في آخر سبت من شهر مارس/آذار سنويا، وتسمى بساعة الأرض نظرا إلى سعي منظميها إلى إطفاء النور الكهربائي على وجه الأرض لمدة ساعة في هذا اليوم.
ووفقا لبيان صادر عن مكتب الصندوق العالمي للطبيعة في تركيا، فإن الدول المشاركة في الحملة ستطفئ المصابيح من الساعة 20:30 إلى 21:30 اليوم السبت حسب التوقيت المحلي لكل دولة.

اترك تعليق