1.5 مليون مقابل قرية “القمامة”

قررت عائلة تملك قرية ريداكشن بولاية بنسلفانيا في الولايات المتحدة، منذ ما يقرب من 70 عاما، التخلص من هذه الممتلكات التي تبلغ مساحتها 75 فدانا.
وعرضت العائلة 1.5 مليون دولار مقابل بيع هذه الممتلكات، التي تضم أراض زراعية و19 منزلا و 1914 غرفة مدرسية.

وكانت القرية في السابق موطنا لحوالي 400 موظف في شركة “أميريكان ريداكشن”. وكانت الشركة تدير مصنعا لمعالجة أطنان من القمامة يوميا من بيتسبرغ، قبل أن تفتح المدينة منشأة خاصة بها في العام 1936.

واشترى والد المالك الحالي تلك الممتلكات في العام 1948 بمبلغ 10 آلاف دولار. وكتبت عنها صحيفة مقالا تحت عنوان “بلدة بنيت للقمامة”.

ولا يزال حوالي 60 شخصا يعيشون في القرية، ومعظمهم يقولون إنهم يفضلون البقاء.

اترك تعليق