بث فيلم إباحي بمكبرات الصوت في مدينة تركية

أصيب كثير من سكان بلدة كاستامونو شمالي تركيا، بحالة من الصدمة، بعدما سمعوا أصواتا من خلال مكبرات الصوت الخاصة بالبلدية، يعتقد أنها من فيلم إباحي.

وأوضحت صحيفة “حرييت ديلي نيوز” التركية أن سكان البلدية، الأكثر اكتظاظا بالسكان في شمال تركيا فوجئوا في حوالي الساعة الواحدة فجرا، ببث فيلم يحتوي على محتوى وصف بـ”الإباحي”.

وأشارت الصحيفة التركية إلى أن الفيلم تم بثه عبر مكبرات الصوت الخاصة بالبلدية لمدة دقيقة كاملة تقريبا، في خطوة وصفتها السلطات المحلية بـ”الاستفزاز غير الأخلاقي”.

وسجل عدد من السكان المحليين عبر هواتفهم المحمولة الأصوات التي ظهرت عبر مكبرات الصوت، ونشروها على حساباتهم بمواقع التواصل.

بدوره، اعتذر عمدة البلدية، تحسين بعباس، للمواطنين عبر حسابه على “فيسبوك”، قائلا: “البلدية لا علاقة لها بالحادث”.

وتابع قائلا “هناك تحقيقا جاريا لتحديد مرتكبي هذه الخطوة الاستفزازية المتعمدة، ونشتبه في أن شخصا ما، اعترض موجات راديو البلدية”.

وفي الوقت نفسه، يعتقد بعض مستخدمي الإنترنيت في تركيا أن الحادث كان سببه إهمال موظفي البلدية، الذين نسوا إيقاف مكبرات الصوت أثناء مشاهدتهم أفلاما إباحية خلال العمل.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق