تعزيزات امنية على الحدود تحسباً لفرار افراد من ”داعش” إلى الأردن

قال قائد قوات حرس الحدود، العميد سامي الكفاوين، الخميس، إن الجيش العربي عزز من وجوده على الحدود الشمالية والشمالية الشرقية “تحسبا لفرار ارهابيي داعش من سوريا والعراق”.

وذكر الكفاوين في حديثه لوكالات أنباء، أنه يتوقع أن يشق بعض عناصر داعش طريقهم إلى الحدود الأردنية، مع اشتداد الضربات ضدهم في سوريا والعراق.

وأكد أن الجيش العربي على أهبة الاستعداد للتعامل مع المخاطر كافة التي قد تشهدها الحدود من جراء انطلاق معركة تحرير مدينة الرقة من “داعش”.

وكشف الكفاوين أن التقارير الاستخباراتية المتوفرة تفيد باحتمال بدء موجة نزوج جديدة ودفع للإرهابيين في اتجاه جنوب سوريا.

وأكد الكفاوين أنه جرى تخصيص نحو نصف الأفراد والموارد العسكرية لمراقبة الحدود مع العراق وسوريا، مشيرا لوجود “فارق كبير” في مستوى التهديد على مدار السنوات الثلاثة الماضية.

اترك تعليق