صور تشييع جثامين ضحايا جريمة الرمثا

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لجثامين ضحايا جريمة الرمثا خلال مراسم التشييع.

وتوفيت “الأم” وهي عشرينية وطفلتاها البالغتان من العمر (سنة وثلاث سنوات) عقب قيام رب الأسرة بقتلهن بواسطة سكين، بينما ما تزال الطفلة ذات الأربع سنوات على سرير الشفاء.

وكان ثلاثيني قد أقدم على طعن أفراد عائلته المكونة من الأم وثلاث بنات ثم قام بتسليم نفسه للأجهزة الأمنية ظهر أمس الأربعاء .

اترك تعليق