وأضاف كايناك، في تصرحيات صحفية، أن السلطات منعت عدة محاولات لحفر أنفاق تحت الجدار، مشيرا إلى أن المشروع قد ينتهي في الأشهر القليلة المقبلة.

وتعرضت تركيا لانتقادات في السابق لعدم اتخاذها المزيد من الإجراءات للسيطرة على حدودها مع سوريا التي تبلغ طولها 900 كيلومتر، بعد اندلاع النزاع الدامي عام 2011.

واستخدم مقاتلون أجانب، بينهم عناصر من القاعدة وداعش ولاجئون سوريون ومجموعات من عمال الإغاثة المعابر الحدودية بين البلدين، بالإضافة إلى الممرات غير الشرعية.

وكانت تركيا قد بدأت في تشييد الجدار عام 2014، قبل أن تطلق في أغسطس 2016 عملية عسكرية لطرد مسلحي داعش من منطقة حدودية استراتيجية.