لافروف: دمشق كانت على وشك السقوط عندما تدخلت روسيا لدعم الأسد

موسكو- قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء إن العاصمة السورية كانت ستسقط خلال أسبوعين أو ثلاثة في يد إرهابيين عندما تدخلت روسيا لدعم الرئيس السوري بشار الأسد.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي أن اللقاء الذي سيشارك فيه ممثلون عن الفصائل المعارضة والنظام السوري، أن أحد أهداف محادثات أستانا في 23 كانون الثاني (يناير) برعاية روسيا وايران وتركيا، هو “تثبيت” الهدنة الهشة في سورية.

وقال لافروف إنه سيسمح بمشاركة “قادة للمقاتلين على الأرض في العملية السياسية”، مشيرا إلى أن “أحد أهداف لقاء أستانا هو أولا تثبيت وقف اطلاق النار”.

وأكد أن لديه معلومات بأن بعض الدول الأوروبية تفكر في إفساد محادثات سلام سورية لأنها شعرت أنه جرى تهميشها. وأضاف أنه يأمل ألا تأتي دول أوروبية بهذه الخطوة.-(وكالات)

اترك تعليق