رونالدو يخرج “فائزا” من مباراة إشبيلية رغم الهزيمة

أبوظبي- لم يستطع كريستيانو رونالدو إنقاذ فريقه من الهزيمة 1-2 أمام اشبيلية بالجولة الـ18 من الدوري الإسباني، الأحد، لكنه عادل رقما قياسيا صمد سنوات.
ونفذ هداف ريال مدريد عبر العصور ركلة جزاء بنجاح في مرمى الحارس سيرجيو ريكو ليفتتح التسجيل في الدقيقة 67، ويحرز الهدف رقم 56 من ركلة جزاء للفريق الملكي.

وعادل المهاجم البرتغالي رقم هوغو سانشيز اللاعب السابق لريال مدريد، وبفارق عشر ركلات جزاء عن رونالد كومان اللاعب السابق لبرشلونة الذي يحتل المركز الثالث برصيد 46 هدفا.

وليونيل ميسي مهاجم برشلونة هو اللاعب الوحيد الذي ما يزال يلعب في البطولة ضمن المراكز العشرة الأولى برصيد 42 هدفا.

وفشل ريال مدريد في الاستفادة من تقدمه وأدرك سيرخيو راموس التعادل لإشبيلية بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 85، قبل أن يخطف ستيفان يوفيتيتش هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع، ليلحق بفريق المدرب زين الدين زيدان هزيمته الأولى منذ السادس من أبريل الماضي. سكاي نيوز عربية

اترك تعليق