ونقلت “رويترز” عن قورتولموش قوله في مقابلة تلفزيونية: “يبدو أن هجوم رينا (الملهى) ليس من صنع تنظيم إرهابي فقط، لكن هناك أيضا وكالة مخابرات. كان عملا مخططا له ومنظما على مستوى عال”.

وكان تنظيم داعش الإرهابي أعلن المسؤولية عن الهجوم الذي أودى بحياة 39 شخصا، قائلا إنه شنه “للثأر من العملية العسكرية التركية في سوريا”.  سكاي نيوز عربية