وعرضت الشركة على موقعها “الشبشب” المطبوع عليه صورة المهاتما غاندي رمز السلام في العالم، وذلك بعدما سبق أن باعت أيضا مماسح عليها العلم الهندي.

وبرزت القضة في البداية عبر “تويتر”، مما دعا رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي ووزيرة الشؤون الخارجية سواراج إلى استنكار بيع هذه المنتجات، ومطالبة الشركة بتقديم اعتذار رسمي وسحب المنتجات من موقعها الإلكتروني.

ونقلت تقارير إعلامية هندية ما جاء في البيان الحكومي الذي قال “يجب على أمازون احترام المشاعر الهندية”.

وسعر الشبشب على أمازون 16.99 دولار، وقد أدى إلى شعور عام بـ”الإهانة”.

وبعدما هددت الهند بعدم إعطاء تأشيرات دخول لمسؤولي أمازون في حال عدم سحب المنتجات، نشرت أمازون اعتذارا رسميا الخميس وسحبت المنتجات من موقعها.

وجاء في بيان الشركة: “أمازون ملتزمة باحترام القوانين والعادات الهندية، هذه المنتجات معروضة من قبل طرف ثالث في كندا، غير تابع للشركة، أمازون تقدم اعتذارها ولم تقصد أي إساءة للمشاعر الهندية”.

يذكر أنه بموجب القانون الهندي، يعاقب أي تدنيس للعلم بالغرامة والسجن. – سكاي نيوز عربية