وقالت مصادر أمنية إن المقبوض عليهما يبلغان من العمر 35 عاما، ويعملان بإحدى الشركات بالسويس.

وتهدد عودة المصريين المنخرطين في الأعمال الإرهابية في ليبيا وسوريا الأمن في مصر. وتعكف السلطات المصرية على مجموعة من الإجراءات للتأكد من عدم دخول مشاركين في عمليات إرهابية إلى أراضيها.

وتواجه مصر تهديدا أمنيا من جماعة موالية لتنظيم داعش تنشط في شمال سيناء، حيث قتل مئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات.

كما وقعت هجمات أيضا في القاهرة ومدن أخرى منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي في يوليو 2013، إثر احتجاجات شعبية حاشدة.