أسعار بيض المائدة ترتفع 30 % و”المستهلك” تصفه بـ “غير المبرر”

عمان– واصلت أسعار بيض المائدة ارتفاعها في السوق المحلية إلى أن بلغت نسب زيادتها 30 % مقارنة مع منتصف الشهر الماضي وفق عاملين في القطاع.
وأرجع تجار وأصحاب مزارع ارتفاع الأسعار إلى تدني كميات الإنتاج وسط انخفاض درجات الحرارة في الفترة الأخيرة ؛ علما بأن سعر صندوق بيض المائدة وزن ألفي غرام بلغ 3.25 دينار بعد أن كان 2.5 دينار الشهر الماضي في حين وصل سعر صندوق بيض المائدة وزن (1900)غرام 2.8 دينار بعد أن كان 2.20 دينار.
وبينما استهجنت جمعية حماية المستهلك ارتفاع الأسعار “غير المبرر” قالت وزارة الصناعة والتجارة ووزارة الزراعة إن  “المستويات الحالية مقبولة في ظل أوضاع الانتاج الحالية” وهو ما أكده الاتحاد النوعي لمربي الدواجن والاتحاد العام للمزارعين.
بدوره؛ قال رئيس الاتحاد النوعي لمربي الدواجن فارس حمودة إن” ارتفاع اسعار بيض المادة في السوق المحلية  يعود إلى انخفاض الانتاج بفعل تدني درجات الحرارة ووصولها الى ما دون الصفر خلال الايام الماضية ما تسبب في  نفوق عدد من الدواجن”.
وبين حمودة أن كلف انتاج بيض المائدة تزيد خلال فصل الشتاء بشكل كبير مقارنة بفصل الصيف وذلك نظرا للحاجة الى الاعتماد على التدفئة من اجل توفير الظرف الملائمة لعمليات الانتاج.
وتوقع حمودة أن تشهد اسعار بيض المادة انخفاضا خلال الايام المقبلة خصوصا مع تحسن درجات الحرارة ووجود كميات انتاج جيدة لدى المزارعين سيتم طرحها في السوق المحلية قريبا.
وبين أن معدل انتاج بيض المائدة يبلغ 90 مليون بيضة في الاشهر الاعتيادية  اي ما يعادل 3 ملايين بيضة يوميا في حين ان المعدل الشهري في الوقت الحالي انخفض الى ما يقارب 87 مليون بيض.
ولفت حمودة الى أن معدل استهلاك بيض المائدة في الوقت الحالي يقارب الكميات التي يتم انتاجها.
واشار الى وجود عروض مخفضة على اسعار بيض المائدة يتم الاعلان عنها في المراكز التجارية بحيث يصل سعر صندوق بيض المائدة  وزن الفي غرام الى 2.60 دينار.
واستهجن رئيس الجمعية الوطينة لحماية المستهلك د.محمد عبيدات المستويات القياسية التي سجلتها اسعار بيض المائدة مؤخرا، والتي اعتبرها مبالغا فيها وغير مسبوقة على الإطلاق.
ودعا عبيدات الحكومة ممثلة بوزارتي الزراعة والصناعة والتجارة الى التدخل الفوري وايجاد الحلول المناسبة لكي تعود اسعار هذه السلعة الاساسية الى مستويات يقبلها العقل وتراعي الى حد ما الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها الغالبية العظمى من ابناء الوطن والذين يعتبرون هذه المادة الغذائية أساسية لأفراد الأسر والعائلات.
كما ناشد  المستهلكين بضرورة الاقتصاد في استعمال بيض المائدة ما امكن في خطوة تصعيدية تهدف الى تراجع الاسعار.
وقال المتحدث الرسمي في وزارة الصناعة والتجارة والتموين ينال البرماوي ان الوزارة ترصد باستمرار اسعار السلع في السوق المحلية والتي من بينها بيض المائدة، مبينا ان الاسعار ضمن المستويات المقبولة في ظل ظروف الانتاج حاليا.
وبين البرماوي ان الوزارة تمتلك أدوات للحد من انفلات الاسعار والارتفاعات  غير  المبررة من خلال وضع أسقف سعرية للاسعار وتشديد الرقابة على الاسواق للتأكد من عدم تجاوز السقوف المحددة.
واعتبر الناطق الاعلامي في وزارة الزراعة د.نمر حدادين الارتفاع الحاصل في اسعار بيض المائدة أمرا طبيعيا مع برودة الطقس واستمرار تأثير اربعينية الشتاء على المملكة  التي تؤدي  الى انخفاض الانتاج.
وبين حدادين أن أسعار بيض المائدة في الوقت الحالي مقبولة وتتراوح بين 2.75 دينار الى 3.25  دينار بحسب الوزارة ؛ مشيرا الى ان  بعض المراكز التجارية والمؤسستين المدنية والعسكرية تبيع  بيض المائدة باقل من تلك المستويات.
واوضح حدادين ان كلف الانتاج في  فصل الشتاء تزيد على المربين  بسبب الاعتماد  على التدفئة اضافة الى عزوف بعض صغار المربين عن التربية هربا من تكاليف الانتاج.
واكد  حدادين ان اسعار بيض المائدة في المملكة تعتبر الاقل مقارنة بمستويات الاسعار في دول الجوار.
وقال مسؤول ملف الثروة الحيوانية في الاتحاد العام للمزارعين م.عبد الشكور جمجوم إن “أسعار بيض المائدة ترتفع في مثل هذه الاوقات من كل العام بسبب انخفاض الانتاج”.
وبين جمجوم ان تراجع الانتاج يعود الى  تدني درجات الحرارة التي تؤدي الى نفوق عدد  من الدواجن اضافة الى عزوف  صغار المربين عن التربية هربا من ارتفاع كلف التدفئة.
واوضح جمجوم ان اسعار بيض المائدة من ارض المزرعة تبلغ حاليا 2.35 دينار وزن (2000 إلى2100)  في حين يبلع سعر صندوق  البيض وزن 1600 حوالي 1.9 دينار.
واشار جمجوم الى وجود هوامش ربحية عالية  عند حلقات التسويق والتي تسبب في حدوث ارتفاع غير مبرر بالاسعار.
ويبلغ عدد مزارع إنتاج البيض بالمملكة حوالي 300 مزرعة طاقتها الانتاجية تصل الى 90 مليون بيضة شهريا في حين يقدر حجم الاستثمار في انتاج البيض حوالي 600 الف دينار.

اترك تعليق