دراسة جديدة : لخسارة الوزن التقطي صور السيلفي يومياً

إن كانت أساليب خسارة الوزن معروفة في مختلف أنحاء العالم، وهي ممارسة الرياضة وتخفيض كمية الأكل، والاستعانة بالماكولات القليلة السعرات الحرارية، فإن دراسة جديدة أكدت أن أكبر محفّزٍ على خسارة الوزن هو التقاط صور السيلفي يومياً!

الصور التي توثّق تغيّر الجسد، وخسارة الوزن بشكل يومي، تعطي دافعاً معنوياً كبيراً للاستمرار في النظام الغذائي الصحي.

وتقول الدراسة التي أعدتها جامعة “أليكانتيه” في إسبانيا إن توثيق خسارة الوزن اليومية، تعطي دفعاً نفسياً كبيراً يساهم في الاستمرار في الحمية الغذائية.

وقد أجريت هذه الدراسة بعدما ازدادت نسبة الفتيات والشباب الذين يشاركون صورهم على مواقع التواصل الاجتماعي لتوثيق خسارة الوزن. حتى إن بعضهم تحولوا إلى مشاهير في العالم الافتراضي، بعدما واكبهم متابعوهم على “انستاغرام” و”وفيسبوك” وهم يخسرون أكثر من خمسين كيلوغراماً في سنة ، بحسب موقع أنا زهرة.

اترك تعليق