وفي الدعوى التي قدمت لمحكمة في زيوريخ، اتهمت اتحادات نقابات عمال في هولندا وبنغلادش الفيفا بارتكاب مخالفات وأخطاء وحملته مسؤولية”انتهاكات مزعومة” لحقوق الإنسان فيما يتصل بحقوق عمال البناء الذين يعملون في إنشاء المباني الخاصة بتنظيم قطر نهائيات كأس العالم في 2022.

وطالبت الدعوى الفيفا بإلزام قطر بتطبيق “الحد الأدنى لمعايير العمل” في التعامل مع العمالة الوافدة التي تساعد في الإعداد لاستضافة الحدث الكبير.

وتعليقا على قرار المحكمة، قال الفيفا في بيان من مقره في زوريخ: “يراقب الفيفا الموقف عن كثب وتطبيقا لما قاله الرئيس جياني إنفانتينو في الآونة الأخيرة فإننا سنستمر في حث السلطات القطرية على توفير ظروف عمل أمنة ولائقة لعمال البناء”.