البرازيل.. مجزرة دموية جديدة في سجن ولاية روريما

قتل 33 سجينا، الجمعة، بسجن ولاية روريما في شمال البرازيل، بعد خمسة أيام من عصيان دام ، أودى بحياة 56 سجينا في مانوس في الأمازون، وفق السلطات.
وأكدت السلطات أنه “تمت السيطرة” على الوضع في سجن مونتي كريستو الزراعي، حيث تم إحصاء 33 قتيلا في الساعات الأولى من صباح الجمعة.
وكان أكثر من 50 شخصا قتلوا، بحر الأسبوع الجاري، في أعمال شغب دموية بسجن برازيلي نجمت بسبب صراع بين عصابات مخدرات متنافسة في مدينة ماناوس التي تقع وسط غابات الأمازون، في واحد من أسوأ أعمال العنف في سنوات في نظام البرازيل الإصلاحي المكتظ.
وتنتقد منظمات حقوقية دولية البرازيل بشدة بسبب نظام سجونها، حيث الاكتظاظ بالنزلاء هو الوضع الطبيعي واندلاع أعمال شغب عنيفة حدث روتيني. -ا ف ب

اترك تعليق