وأظهر مقطع الفيديو عراكا نشب بين فتاتين في مدرسة رولسفيل في ولاية نورث كارولاينا، حيث يعمل الشرطي، ثم تحركت الكاميرا لتظهره وهو يحمل فتاة حاولت التدخل ثم يلقيها على الأرض بقوة، ليقوم بعدها بحملها على الوقوف وإخراجها من المكان وهو يحكم قبضته على يديها وهما خلف ظهرها.

ووقع الحادث أمام أعين الطلاب الذين تجمعوا في المكان، ونجحوا في تصوير ما حدث، الأمر الذي أثار مزيدا من السخط كونه وقع أمام قصّر.

وأوضحت السلطات أنه تم إخضاع الشرطي روبن دي لوس سانتوس لإجازة إدارية إجبارية، لحين انتهاء التحقيقات في الحادث.