وذكرت الحركة في بيان أنها فجرت خطي أنابيب للنفط في وقت مبكر من صباح الثلاثاء في محافظة خوزستان، وفق ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”.

وترافق البيان مع شريط فيديو نشر على الإنترنت، وقالت الحركة إنه يظهر لحظة انفجار أحد خطي الأنابيب.

ولم تعلق وسائل الإعلام الرسمية والمسؤولين الإيرانيين على بيان الانفصاليين.

عام الهجمات

وأوضح البيان أن التفجير يأتي ردا على نشر وزارة النفط الإيرانية لائحة من 29 شركة عالمية تأهلت للمنافسة على مشاريع بعد الاتفاق النووي.

وأضافت أن عام 2017 سوف يكون “مختلفا جدا عن السنوات الماضية حيث أعدت الحركة خططا مفصلة ودقيقة لتنفيذ عدد من العمليات الهامة ذات الكفاءة العالية ضد الدولة الإيرانية العدوة”.

وواجهت إيران اضطرابات انفصالية على مستوى منخفض من الأكراد في شمال غربي البلاد، ومن البلوش في الشرق والعرب وفي الجنوب منذ “الثورة الإسلامية” عام 1979، لكن الأشهر الأخير شهدت ازديادا في وتيرة تلك الهجمات.

وفككت إيران في يونيو 2016 ما وصفتها بـ “أكبر المؤامرات الإرهابية” على الإطلاق على الأراضي الإيرانية دبرها من قالت إنهم “متطرفون سنة”.