أوراق رسمية تكشف تحايل نائب من أجل مقعد جامعي لأبنته – تفاصيل

كشفت أوراق رسمية حصلت صحيفة «الرأي» على نسخة منها أن نائباً حالياً نقل قبل سنوات ابنته إلى القيد المدني الخاص بشقيقه ، الذي يتبوأ الآن موقعاً متقدماً في الحكومة ؛ لتمكينها من الاستفادة من المقاعد المخصصة لأبناء العاملين في جامعة رسمية، التي كان يعمل فيها سابقاً «عضو هيئة تدريس».

ووفقا لتلك الوثائق فإن ابنة النائب الحالي حصلت على رقم وطني جديد غير الذي كانت حاصلة عليه في السابق، بعد ان أعطيت تاريخاً جديداً لميلادها. وبعد أن اصبحت ضمن القيد المدني الخاص بعمها، استصدر دفتر عائلة – بدل فاقد- ضمنت فيه، واصبحت وحيدة العائلة.

وتقدمت ابنة النائب لامتحان الثانوية العامة «التوجيهي» في العام 2011 باسمها الجديد الذي تنتسب فيه لعمها، وحصلت على معدل «88.4%» ولاحقاً جرى تسجيلها في كلية الطب بجامعة رسمية على حساب المقاعد المخصصة لأبناء العاملين.

ووفقا لمصادر مطلعة من دائرة الاحوال المدنية والجوازات فإن النائب الحالي راجع الدائرة في عمان قبل أشهر، طالبا اعادة نقل ابنته من القيد المدني الخاص بعمها إلى القيد المدني الخاص به، بعد أن حصلت على مقعد أبناء عاملين في جامعة رسمية، وحصلت على درجة البكالوريوس في الطب وهو ما رفضته دائرة الأحوال، وطُلب منه اللجوء إلى القضاء، وبعد فترة أحضر النائب قرارا من المحكمة يجيز إعادة ابنته من القيد المدني الخاص بعمها إلى القيد المدني الخاص به بوصفه والدها.

  • صحيفة الرأي

اقرأ ايضاً

اترك تعليق