وسائل إعلام :منفذ هجوم اسطنبول ينتمي إلى تنظيم “داعش”

اسطنبولكشفت السلطات التركية عن هوية منفذ الهجوم  المسلح في إسطنبول، الذي وقع الليلة الماضية وراح ضحيته 39 شخصا، وقالت إنه من “كتائب تركستان”، وهي مجموعة من دول آسيا الوسطى التي استقلت عن الاتحاد السوفيتي، بحسب وسائل إعلام محلية.
وأضافت وسائل الإعلام أن منفذ الهجوم ينتمى إلى تنظيم “داعش” الإرهابي، وقد انطلق من منطقة “زيتينبورنو” في إسطنبول بسيارة تاكسي مباشرة إلى منطقة “أورتاكوي”، حيث وتم الهجوم برشاش من نوع “كلاشينكوف”، وقتل 39 شخصا وأصاب أكثر من 60 آخرين ولا تزال عمليات البحث عنه مستمرة.
وكانت تقارير صحفية نقلت عقب الحادث، إن المنفذ تنكر بملابس “بابا نويل” قبل بدء هجومه. وأطلق المهاجم النار على ضابط شرطة ومدني قبل أن يفتح النار بشكل عشوائي ، لكن رئيس الوزرءا بن علي يلدريم نفى ذلك وأكد أن الإرهابي لم يكن يرتدي ذلك الزي.
وشهدت إسطنبول أكبر مدينة في تركيا من حيث عدد السكان عددا من الهجمات خلال العام الماضي، كان آخرها يوم 10 ديسمبر عندما انفجرت قنبلتان خارج استاد لكرة القدم مما أدى إلى مقتل 44 شخصا وإصابة أكثر من 150 آخرين، وأعلن مسلحون أكراد مسؤوليتهم عن هذا الهجوم.
وفي يونيو قتل نحو 45 شصا وأصيب المئات عندما نفذ متشددون يشتبه في أنهم ينتمون لتنظيم “داعش” هجوما بالأسلحة والقنابل على مطار أتاتورك في إسطنبول.  –سكاي نيوز عربية

اترك تعليق