مذنب فضائي يمر قرب الأرض اليلة

يشهد اليوم 31 ديسمبر/كانون الأول مرور مذنب فضائي بكوكب الأرض ليضيء السماء ليلا كما تزين “الألعاب النارية” قبة السماء بمناسبة حلول العام الجديد.

يُعرف المذنب باسم “45P/Honda-Mrkos-Pajdušáková” قصير المدى، وسيظهر بجانب الهلال القمري. وعلى الرغم من كونه غير مرئيا، ولكن يمكن رؤيته من خلال المنظار.

يعبر هذا المذنب النظام الشمسي الداخلي كل 5 سنوات تقريبا، ويتميز بلونه “الأخضر المزرق” المشرق. وقالت وكالة ناسا: “ليلة رأس السنة الميلادية سيمر المذنب بجانب الهلال ليقول وداعا لعام 2016”.
يذكر أن شهر ديسمبر/كانون الأول كان حافلا بالأحداث الفلكية، وذلك مع هبوط وابل من الشهب (الانهمار النيزكي) وظهور القمر العملاق المذهل. ففي الأسبوع الماضي بلغ الانهمار النيزكي السنوي ذروته.
يظهر وابل الشهب “Ursid” بين 17 و23 ديسمبر/كانون الأول من كل عام، حيث بلغ ذروته هذا العام يوم 22 ديسمبر/كانون الأول.
ورصد سكان بريطانيا هذه الحدث الكوني في السماء عند منتصف الليل تقريبا، في حين شهدت الولايات المتحدة ذروة الانهمار النيزكي في ساعات الفجر الأولى من يوم 22 ديسمبر/كانون الأول.
وتجدر الإشارة إلى أن ظاهرة Ursids ليست مذهلة تماما بالمقارنة مع ظاهرة Geminids التي حدثت في وقت سابق من هذا الشهر، حيث ينتج عن Ursids حوالي من 5 إلى 10 شهب في الساعة وقت الذروة، بينما تُنتج ظاهرة Geminids ما يصل إلى نحو 120 من الشهب.
ومع ذلك، كانت ظاهرة الانهمار النيزكي Geminids غير مرئية إلى حد كبير بالنسبة للكثيرين هذا العام، نظرا لاكتمال القمر في ليلة الذروة.
ويجب على من يرغب في رؤية المذنب الابتعاد عن التلوث الضوئي في المدن، وبالتالي الحصول على فرصة أكبر في رصد الظاهرة الفلكية المذهلة.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق