صحيفة السفير اللبنانية تودع قراءها وتصدر آخر أعدادها اليوم

أعلنت إدارة صحيفة السفير اللبنانية إقفال الجريدة نهائيا وصرف جميع العاملين فيها على أن يصدر العدد الأخير اليوم السبت، بعنوان: “الوطن.. بلا السفير”، وذلك بسبب أزمة مالية، فيما أبلغت إدارة جريدة النهار رسميا قسما كبيرا من العاملين لديها ومن بينهم صحافيون عريقون قرارات بإنهاء الخدمات، بعدما تسببت الأزمة المالية التي تعاني منها إلى توقفها عن دفع رواتب العاملين لديها منذ 15 شهرا.

وينعكس قرار إغلاق “السفير”، على 120 موظفاً، بين صحفيين ومصوّرين، وإداريين، وفنيين، وعاملين في المطبعة والأمن وباقي الأقسام.

وأصدرت نقابة محرري الصحافة اللبنانية بيانا شديد اللهجة اليوم حملت فيه “الحكومة اللبنانية مسؤولية معالجة الأوضاع التي وصل إليها الإعلام والعمل على وقف هذه المجزرة في حق الإعلاميين اللبنانيين والعاملين في القطاع والذي يقدر عددهم بأكثر من عشرة آلاف”.

وأعلنت النقابة ترحيبها بعرض واقع الإعلام خلال اجتماع عقد بين رئيس الجمهورية ميشال عون ووزير الإعلام.

وأمل البيان” في تحرك سريع جدا يتناسب والتطورات الحاصلة لوقف إقفال المؤسسات الإعلامية أو صرف عدد كبير من العاملين فيها”.

اترك تعليق