“الأمانة” تنصب 50 كاميرا ورادارا جديدة

تعتزم أمانة عمان الكبرى قريبا نصب 50 كاميرا ورادارا في مناطق متعددة من العاصمة بحسب ما أفاد مدير المدينة المهندس عمر اللوزي.
وأكد اللوزي أن الأمانة لا تسعى من وراء زيادة عدد الكاميرات والرادارات في الشوارع لـ “الجباية”، مشيرا إلى أن نصبها يأتي لـ “الحماية ولتقليل حوادث السير”.
وفي السياق أبلغ مدير دائرة الإدارة المشتركة في الأمانة م. محمد الفاعوري”ان العام 2016 سجل تراجعا في عدد الحوادث التي تتسبب بالموت والإصابات الخطرة بنسبة 20 % عن العام 2015.
وتحاشى الفاعوري الخوض في عدد المخالفات التي رصدتها الكاميرات في العام 2016 لكنه أوضح بالقول “إن الكاميرات أثبتت نجاعتها في التقليل من الحوادث”.
وترصد الكاميرات مخالفات تجاوز الإشارة الحمراء، والسرعة المقررة، ودخول المركبات في أوقات ممنوعة، واتخاذ مسرب خاطئ، وتعمل على ضبط ومراقبة المركبات في الاتجاهين، وبواقع 6 مسارب، وبمدى مراقبة 40 – 100 متر، ولا يمكن من خلال التقنيات العالية لهذه الكاميرات وقوع أي خطأ، في رقم ونوع المركبة المخالفة.
وكان مواطنون رأوا في نصب الأمانة لـ”الكاميرات” قبل نحو عام أنها وسيلة جديدة لـ “الجباية وانتهاك الخصوصية”، وهو ما نفته الأمانة جملة وتفصيلا.
وفي شأن ذي صلة، توقعت “الأمانة” أن تصل إيراداتها من مخالفات السير للعام المقبل 46 مليون دينار، بزيادة مقدارها ثلاثة ملايين دينار عن العام الحالي، وبانخفاض مقداره مليون دينار عن إعادة تقدير الموازنة الذي جرى في أيلول (سبتمبر) الماضي.
وكان مجلس الأمانة أقر الثلاثاء الماضي موازنة الأمانة لعام 2017 بالأغلبية بـ 496 مليون دينار وبلا عجز.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق